الآثار الاستراتيجية المترتِّبة على الذكاء الاصطناعي

يبرز الذكاء الاصطناعي واحدًا من أكثر التقنيات تطورًا في القرن الواحد والعشرين؛ وبإمكانه إحداث ثورة في كل قطاع تقريبًا من الرعاية الصحية إلى النقل. لكن الذكاء الاصطناعي يطرح أسئلة معقّدة حول الحوكمة والأخلاق، والتأثير المجتمعي، والتوازنات الجيوسياسية. وفيما تضع البلدان في جميع أنحاء العالم استراتيجيات للاستفادة من الفرص التي يتيحها الذكاء الاصطناعي مع التخفيف من مخاطره، فإن إعداد البحوث المستندة إلى الأدلة، ولها صلة بالسياسات المستنيرة للاستشراف الاستراتيجي؛ أمر مهم ومحوري.

على هذه الخلفية، أصدر المعهد العالمي للدراسات الاستراتيجية بجامعة حمد بن خليفة، هذه الورقة التمهيدية حول الآثار الاستراتيجية للذكاء الاصطناعي. هذا المعهد يقدِّم تحليلات مستقلة متعددة التخصصات؛ ويهدف إلى تعزيز قدرة صانعي القرار في قطر والمنطقة العربية على مواجهة التحدّيات العالمية المُلحّة.

المؤلفون

Dr. Steven Wright

الدكتور ستيفن رايت

زميل مشارك

Professor Aiman Erbad

الدكتور أيمن اربد

زميل مشارك

arArabic
Scroll to Top